في تصنيف التعليم العام بواسطة

اكمل أحداث القصة الآتية كما تتخيلها مراعيا الدقة في استخدام علامات الترقيم

حل كتاب اللغويات النحوية الوحدة الأولى 

أكمل أحداث القصة الآتية كما تتخيلها مراعيا الدقة في استخدام علامات الترقيم؟ 

إجابة السؤال هي  :

أكمل أحداث القصة الآتية كما تتخيلها مراعيا الدقة في استخدام علامات الترقيم

الكفايات اللغوية 

الإجابة هي :

لم تعد النقطة تحتمل الحياة مع الخط؛ لأنها تمضي جل وقتها لاهثة وراءه وكأنها في دوامة لا

تنتهي. فهو يصير حروفا في بعض الأحيان؛ ويكون عليها أن تلبي أوامره سريعا، بأن تقبع

تحته تارة، أو تستقر فوقه تارة أخرى. أما عندما يتدور، أو يتثلث، أو يتربع، أو يتخذ أيا من

الأشكال الأخرى- فإن النقطة تبلغ ذروة غيظها وغضبها منه؛ إذ إنه يتجاهلها تماما، وكأنها

غير موجودة في هذه الدنيا.

عند الغروب ذات يوم، وبينما كانت الشمس تودع النهار على أمل اللقاء في اليوم الآتي،

كانت النقطة واقفة أسفل الخط، وقد تشكل على هيئة علامة استفهام، ولقد داخلها شعور

مخيف بأنها موشكة على الانهيار، كما لو أنها صخرة كبيرة ستقع وتنفصل عن جبل شاهق؛

لذلك قررت أن تضع حدّا لعذاباتها، وتحسم ما جال برأسها طويلًا؛ فقالت للخط، في صرامة

وحزم:

- كفاك استهزاءً بي 

- كيف يا رفيق الدرب 

- لقد آلمني تجاهلك لي 

- ما الذي أستطيع أن أقدمه لك ؟

- أريد أن تضعني في موضع آمن ، لا أخشى فيه على نفسي . 

- حسنًا أيتها الصديقة ، وإن لك موضعًا ومنزلةً لا ينالها غيرك . 

- اللّٰه

- عندما نضعك هكذا ( خ ) أو هكذا ( ج ) فقد يتغير الحرف أو نضعك الجملة من أجل الراحة ، وعندما تتكرر النقاط ؛ فهذا

نقطة آخر يعني أن هنالك كلاما محذوفا .....إلخ

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة
أكمل أحداث القصة الآتية كما تتخيلها مراعيا الدقة في استخدام علامات الترقيم

اسئلة متعلقة

0 إجابة
1 إجابة
سُئل أغسطس 29، 2021 بواسطة mgsod
...